قائد الدرك: بلادنا تمكنت من وضع تصور وتنفيذ مقاربة دفاعية شكلت مثالا يحتذي به في المنطقة

خميس, 08/04/2022 - 17:39

قال الفريق عبد الله ولد أحمد عيشة إن البلد تمكن من وضع تصور وتخطيط وتنفيذ مقاربته الدفاعية والامنية التي شكلت مثالا يحتذي به في شبه المنطقة ونالت اعجاب واشادة جوارنا الاقليمي وشركائنا في الوقت الذي يمر فيه العالم من حولنا بظرف استثنائي يطبعه الخوف والترقب جراء الحروب والنزاعات وتنامي التطرف العنيف والارهاب والجريمة المنظمة وغيرها من مهددات الامن والسلم العالميين؛ وتزداد الامور تعقيدا في منطقة الساحل عموما وفي جوارنا الاقليمي القريب على وجه الخصوص.
واشار خلال إشرافه اليوم على تخرج الدفعة ال 51 من تلاميذ الدرك في روصو رفقة وزير الدفاع الوطني ووالي اترارزة ان قيادة الدرك الوطني سعيا منها لمواكبة برنامج الانماء والتطور الذي يقوده بحنكة ورزانة رئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزواني وخصوصا في ميدان الدفاع والامن ووعيا منها بجسامة المسؤولية الملقاة على عواتق افرادها في تأمين المواطنين والمقيمين والمشاركة بفعالية في الدفاع عن الحوزة الترابية للجمهورية لتحرص اكثر من اي وقت مضى على النهوض بقطاع الدرك الوطني على جميع الاصعدة وفي كافة المجالات.
واشار الى ان هذه الدفعة تلقت تكوينا نوعيا في المجالين العسكري والمهني شمل فنون القتال وتقنيات حفظ واعادة النظام والسلامة الطرقية واساليب البحث والتحري والمتابعة مع مايتطلبه كل ذلك من دراسة للقوانين والنظم والترتيبات ذات الصلة باشراف طاقم تربوي عالي الكفاءة له جزيل الشكر وعظيم الامتنان.
وقال ان قطاع الدرك يشهد في الوقت الراهن توسعا ملحوظا تمثل في اعادة هيكلة المكاتب والمديريات والمصالح المركزية على مستوى القيادة ومراجعة تعداد الوحدات اعتمادا على طبيعة المهام وحجم التحديات كما تم استحداث وحدات متخصصة جديدة لمساعدة قطاعات ومؤسسات حيوية وتفعيل وحدات الرد السريع ومراكز الرقابة الحدودية ومكافحة الارهاب والتهريب والهجرة غير النظامية بالتعاون مع الشركاء الامنيين الوطنيين ومن الدول والهيئات الصديقة.
واضاف ان الاشهر القادمة ستعرف استحداث وحدات متخصصة في مجالات البحث والتحري والرقابة البحرية وحماية الموانئ والمنشآت الحيوية في خطوة استباقية لدخول بلادنا نادي الدول المصدرة للنفط والغاز في افق 2023،كماتم في مجال البنية التحتية تجهيز العديد من المرافق الحيوية بدء بالثكنات المتكاملة مرورا بالمقرات الادارية للوحدات والفرق الاقليمية وانتهاء بمنشات كبرى ينتظر ان يشكل تدشينها في المستقبل القريب اضافة نوعية للقطاع ,كما حظيت التجهيزات التقنية بعناية خاصة نظرا لاهميتها في مجال الاتصال ودورها المحوري في الرقابة والتحكم وخدمة الجوارية والقرب من المواطنين وتوفير الادلة الرقمية لمساندة ودعم عمل الشرطة القضائية ومكافحة الجريمة السبرانية .