إعلان

الفيس بوك

كاريكاتور

صور

الفولان ينتقمون من الدغون...مقتل 95 شخصا في قرية بمالي

اثنين, 06/10/2019 - 19:00

قتل 95 شخصا على الأقل في قرية بوسط مالي تقطنها أغلبية من عرقية “الدوغون” في هجوم شنه مسلحون خلال ليل أمس، وفق ما أفاد مسؤول محلي ومصدر أمني الاثنين .

ونقلت الوكالة  عن مسؤول أمني في منطقة كوندو حيث تقع قرية سوباني  قوله  “لدينا حاليا 95 مدنيا في عداد القتلى. احترقت جثثهم ونواصل البحث عن آخرين”.

وذكر المصدر ذاته أن  “قرية تابعة للدوغون مسحت فعليا من الوجود”.
وقُتل المئات منذ يناير  في اشتباكات بين الصيادين من عرقية الدوغون والرعاة من عرقية الفلان.

وأسفر هجوم مسلح على إحدى القرى في مارس الماضي، عن مقتل ما يزيد على 150 شخصا في واحد من أكثر أحداث العنف دموية 

بيان الحكومة المالية: 

 تُبلغ حكومة جمهورية مالي الرأي الوطني والدولي بأن هجومًا مأساويًا مسلحًا وقع اليوم الاثنين ، حوالي الساعة الثالثة صباحًا ، في قرية سوبام دا في بلدية سانغا في منطقة  موبتي.  شن رجال مسلحون  يشتبه في كونهم إرهابيين ، هجومًا مميتًا على هذه القرية المسالمة.

 أفاد التقييم المؤقت الذي أعدته بعثة التي أرسلت على الفور إلى مكان الحادث ، وبحضور رئيس بلدية سانغا ، بحياة 95 شخصًا و 19  مفقودا آخرين ، وتم ذبح العديد من الحيوانات وإحراق المنازل.  ويجري حاليا نشر تعزيزات في المنطقة وتجري حملة واسعة لتعقب الجناة.

 تقدم حكومة جمهورية مالي خالص تعازيها للأسر المنكوبة وتؤكد أنه سيتم اتخاذ جميع التدابير لوقف ومعاقبة مرتكبي هذه المذبحة.  سيتم توفير المزيد من المعلومات قريبًا حول هذا الهجوم المأساوي.

 باماكو 10 يونيو 2019

 وزير الاتصالات القائم بالأعمال
 العلاقات مع المؤسسات الناطق الرسمي باسم الحكومة.